أحدث المشروعات
الرئيسية / مشروع ناجح / مشروع تربية الدواجن البياضة والتسمين

مشروع تربية الدواجن البياضة والتسمين

male-montage6[1] إن المشروع الذي يهدف تربية الدواجن يعد من المشاريع التي قد تعيد عليك بالربح الوفيرا نظرا لما نظرا لما تملكه تلك الدواجن من أولوية لدى المستهلكين العموم كبديل للحوم الحمراء التي تتزايد أسعارها بشكل مستمر وكذلك كثرة الطلب عليها سواء في الأسواق المحلية أو الدولية ، وهذا المشروع يعتبر من المشاريع التي تستلزم منا بالبداية مجهودا واكتساب خبرات وغيره ولكي يكتب لك النجاح بمشروعا من هذا القبيل لابد وأن تتحلى بالصبر ، بالإضافة إلي العزيمة حتى يمكن إقامة المشروع ومن ثم تحقيق الربح الوفير ،وهناك نوعين من المزارع التي يمكن إنشائها الأول : هو تربية الدجاج من أجل التسمين وانتاج اللحم ومن ثم بيعها بعد النتهاء مدة الدورة والثاني : هو تربية الدواجن البياضة والتي تستهدف إنتاج البيض وبيعه بشكل يومي ومن ثم الربح , وكلا النوعين يحتاجا إلى اهتمام ورعاية كافي من جانب القائم على النشاط “المزرعة” حيث أن تربية الدواجن نشاط مهم جدا كتربية المواشي والبط و الإبل …. إلخ إلخ , فلها متطلبات بيطرية دورية وتطعيمات مهمة خلال الفترات العمرية للفراخ وكذا توليفة الطعام اللازمة لكل نوع من الدواجن خلال كل فترة عمرية وماهى المقادير الضرورية مثلا من فول الصويا ومن الجمبري المطحون ومن الأعلاف بأنواعها وكذا الفيتامينات والبروتينات اللازمة لعملية التسمين بشكل سليم علاوة على ضرورة الاهتمام الشديد بالتربية وأصولها , وينبغي معرفة أن هذا المشروع يعد من المشاريع المرغوبة لقطاع كبير من الناس لما قد يجنيه هؤلاء الناس من أرباح وعوائد من المشاريع إذا تم الاعداد لها بشكل سليم ،كما أنها من المشاريع التي تساعد في القضاء على البطالة ولابد أيضا من إجراء خطة تسويقية جيدة سواء عند بيع بيض الدجاج أو حتى بيع الدواجن عند اكتمال مدة دورتها , كما يجب مراعاة الحيطة والحذر من هذة النوعية من المشاريع لأنك تربي في أرواح ويلزمها عناية طبية في عالم تربية الدجاج والاهتمام بالتطعيمات كما أوضحنا سابقا ،اذا لم تكن على علم بكل كبيرة وصغيرة بشأن تربية الدجاج فغالبا لن تستطيع التعامل بشكل احترافي معها لذا لابد من استشارة ذوي الخبرات في هذا الخصوص إذا لم تتوافر لديك المعلومات الكافية . يكما لابد أن تتوافر الأجواء الصحية والملائمة لذلك النشاط والعمل على تلافي الظروف التي تؤثر بالسلب على الحالة الصحية للدواجن حتى يمكن أن ندرأ مخاطر الاصابة بأى من الأمراض التي أشهرها مرض الكوكسيدا،مرض العظام, الجمبورو “وخاصة مع البط” , الطشمة “وهي تشبة نزلات البرد ” ….

المكان الخاص بتربية الدواجن :

يمكنك استغلالك مخزن بمنزلك أو حتى بإنشاء حجرة فوق منزلك “أسطح المنازل ” ويشترط ضمان سهولة تهوية المكان ووجود منافذ للهواء النقي وكذلك ضمان إحكام المكان في حالة البرودة الشديدة للطقس “ويمكن استخدام الترمومتر في تلك الحالات” أو حتى يمكنك استئجاء أحد المزارع المعدة لذلك .

المساحة المطلوبة وتناسبها مع كمية الفراخ التي يمكن تربيتها :

هناك معييار مشهور ألا وهو “لكل متر مربع حوالي عشرة كتاكيت” فإذا كان المكان حوالي 50 مترا مربعا فيمكنك البدء بعدد (500) فرخ ويطبق ذلك لكلا النوعين من المشاريع سواء كان دجاج تسميين أو دجاج بياض .

تغذية الدواجن :

تتغذي الفراخ في بادئ الأمر على علف يسمى “علف بادي ” كعلف من نوع الأهرام مثلا ويمكن الاتفاق مع أحد المدشات التي تقوم بتصنيع الأعلاف وتوليفها ووضع جميع العناصر الغذائية اللازمة للدواجن فيها ويمكنك إنشاء مدشة خاصة بمزرعتك إذا كان النشاط كبير والدورة كمية كبيرة من الدجاج .

عملية بيع البيض “الدجاج” والربح منه :

يمكنك بيع البيض بشكل دوري عن طريق الاتفاق مع التجار بمنطقتك بخصوص استعدادك لتوريد كميات تقدرية لكل متجر , أما إذا كان المشروع تسمين الدواجن فتختلف في هذة الحالة مدة الدورة “للفراخ البيضاء والحمراء فالمدة حوالي 45 يوم ” أم “مدة دورة الفراخ البلدي حوالي 60 يوما” يمكنك بعد انقضاء المدة بيع الفراخ ومن ثم تحقيق الأرباح المنشودة .

عن Khaled Saleh

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>